الرئيسية / المقالات / سياحة المهرجانات في المملكة ودورها في تماسك المجتمع
Featured Image

سياحة المهرجانات في المملكة ودورها في تماسك المجتمع

حكم – بقلم – الأستاذ عصمت الصاوي

ظهرت السياحة في رؤية المملكة 2030 كصناعة أساسية لها دورها الهام ليس فقط في تنويع مصادر الدخل وتدوير روؤس الأموال داخل المملكة والحد من هروبها للاستثمار الخارجي ، بما يعود بالنفع علي المجتمع والاقتصاد المحلي بشكل أساسي ، وإنما ظهر البعد المجتمعي أيضا في ظهور السياحة كصناعة أساسية داخل المملكة خلال الفترات المقبلة .

فدعم القطاع الترفيهي الهادف له دورة الهام في خلق بيئة ايجابية تسهم في تحقيق التوازن المجتمعي والنفسي والاقتصادي لسكان المملكة سواء كانوا مواطنين أو مقيمين ، وتعد المهرجانات المتعلقة بالتسوق والترفيه نموذجا عمليا لتلك المعاني التي تضمنتها رؤية المملكة في شقها الخاص بصناعة الترفيه في شكله الإحترافي، فالخدمات المقدمة من المهرجانات للعائلات والزوار وكذا الفاعليات المتنوعة الخادمة للطفل والأسرة علي حد سواء من شأنها أن تعزز قيم الترابط الأسري والتماسك المجتمعي كما توفر المهرجانات أيضا فرص عمل متنوعة للأهالي في مجالات الأعمال اليدوية والمشغولات والأطعمة والأعمال الحرفية والأعمال المهنية والمبيعات ، وهذه من شأنها إشغال أوقات الشباب بما يعود عليهم وعلي مجتمعهم بالنفع والفائدة مع استثمار طاقاتهم بالطرق الصحيحة واكسابهم خبرات سوق العمل وتحصيل الوظائف بعيدا عن القطاع الحكومي مما يخفف الضغط علي الميزانية العامة ويحرك القطاع الخاص ويخفض عدد البطالة ، وهذا أيضا من شأنه تعزيز ثقافة الانتماء وغرس قيم الاعتماد علي النفس لدي الشباب ، وقد مثل مهرجان القنفذة للتسوق والترفيه تلك المعاني التي تضمنتها رؤية المملكة ، فقد كان التفاعل إيجابيا بين الشركة المنظمة للمهرجان والمجتمع المدني بكل أطيافه من خلال المبادرات التي دعمها المهرجان ، ومن خلال العمالة التي تم استيعابها من شباب المحافظة ، ومن خلال الفاعليات الهادفة التي حازت علي قدر كبير من رضا المجتمع المحلي .

شاهد أيضاً

Featured Image

إحصائية 76مركزاً للرعاية النهارية الأهلية بالرياض

حكم – هاله النعمي كشفت آخر الإحصائيات الصادرة عن اللجان الفرعية للإشراف على مراكز الرعاية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *