الرئيسية / المقالات / رمضان يعود بدون «مريم»
Featured Image

رمضان يعود بدون «مريم»

ها أنت يا رمضان تعود إلينا من جديد وتقلب مواجعنا الصامتة بحزن شديد .. في مثل هذه الأيام من عامك الماضي كانت معنا أختنا وصديقتنا الغالية مريم ..

وكنا نتبادل التهاني بقدومك ولم نكن نعلم أن عودتك هذه ستأتي بدون مريم ولا وجود مريم..

أمسكت جوالي لعلي أجد رسالة منها ولكن سبقتني دمعاتي ومواجع قلبي لتخبرني بأن مريم غادرت الحياة إلى الأبد .. أين أنت يا مريم الآن لتهنئني برمضاني القادم بدونك..

يا الله كم من لحظات ذكرى توجع لها أنين لا يسمع صداه إلا من عاش مع قلوب طيبة ونفوس حنونة كاقلب ونفس مريم.. ها أنت يا رمضان تأتي ولكن لم تأتي معك بمريم.. ها أنت قادم وقدومك بدون مريم.. ها أنت تطل علينا وإطلالتك تفقدنا مريم..

الجميع يهنئ بك والتهنئة تنقصها مريم .. ربي جميع المواجع برحيل مريم قامت تبكينا تألمنا لتخبرنا بأن الطيبين الطاهرين حتى وإن رحلوا عنا وتركونا لهم ذكرى خالدة في نفوسنا لم تنسيها الأيام ولا الشهور..

بل هي ذكرى لا تغيب عنا حتى لو غيب الموت أصحابها .. ذكرتك يامريم لأن في مثل هذا الموعد قد وصلتني مباركتك لي برمضان والأن أجد رمضان ولا أجدك .. أين مريم؟!

أتسأل أين مريم .. فتأتي الإجابة مريم رحلت، ورحلت إلى الأبد .. ربي ارحمها واغفر لها واسكنها الفردوس الأعلى من الجنة وأجمعنا بها في مستقر رحمتك ..
بدموع حزينه وقلب موجوع- رمضان يعود بدون مريم عكور …

بقلم – هاشمية حمدي

شاهد أيضاً

Featured Image

مواقع التواصل الإجتماعي الوجه الآخر للتَنَمُّر

حكم – بقلم – خلود النبهان كلنا يعلم بأن “التَنَمُّر ظاهرة من ظواهر الإساءة والإيذاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *